عربي   Home  Comparison  Play List  Print List   Need Lyrics  Activate  Your Letters  Subscribe   Take a Quiz  RSSNot a member or Member but not activated
Contact Us
Ah Ya Salam  
 
Death of Fayza Ahmad
1983-09-24


Album: Mahmud Darwish
  • Songs Mahmud Darwish
  • Written by: Mahmud Darwish
  • Biography
  • Statistics
  • ^^^^^^^^^^
    vvvvvvvvvv

    Albums
      All
     Mahmud Darwish 
     Mahmud Darwish-Haifa 
     Mahmud Darwish-Jordan 
     Odeon Paris 

         General Statstics 

    Official PayPal Seal

    Site visitors


    Only members can listen to all the original songs. visit Subscribepage for more details
  • Next track on Album :Mahmud Darwish Ana Min Hunak,   Ana Lastu Li - From Jidariyah,   Ahmad Al Arabi.
  • Similar Song title : Taaleem Houriyah (Marcel Khalife),   Taaleem Houriyah (Marcel Khalife).
  • Similar Song Subject: Emmi (Majida El Roumi),   Dakhelik Ya Immi (Fyrouz),   Al Om (Ahmad Fouad Hasan),   Habibet Ummaha (Sabah),   Aheni Alb Ya Ummi (Muhamad Fawzi),   Immi Namet A Bakkeer (Fyrouz),   Bowedek Yammi (Melhem Barakat),   Fi Thala Ellayl (Fyrouz),   Haneen Elum (Wadi Safi),   Baad Elum Mafeesh Heniyah (Huda Sultan).
  • Play list,Site songs on subject: Family (Mother) .....
  • Bookmark and Share

    Problems in listening? Music did not start ? click here for help:

    Taaleem Houriyah

    Mahmud Darwish

    Lyricist : Mahmud Darwish
    إلى أمي ======= أحنُّ إلى خبز أُمي وقهوة أُمي ولمسة أُمي.. وتكبرُ فيَّ الطفولةُ يومًا على صدر يومِ وأعشَقُ عمرِي لأني إذا مُتُّ، أخجل من دمع أُمي! تعاليم حورية ======= فكّرت يومًا بالرحيل، فحطّ حسّونٌ على يدها ونام. وكان يكفي أن أداعب غصن داليةٍ على عجلٍ... لتدرك أنّ كأس نبيذي امتلأت. ويكفي أن أنام مبكّرًا لترى منامي واضحًا، فتطيل ليلتها لتحرسه... ويكفي أن تجيء رسالةٌ منّي لتعرف أنّ عنواني تغيّر، فوق قارعة السجون، وأنّ أيّامي تحوّم حولها... وحيالها أمّي تعدّ أصابعي العشرين عن بعدٍ. تمشّطني بخصلة شعرها الذهبيّ. تبحث في ثيابي الداخليّة عن نساءٍ أجنبيّاتٍ، وترفو جوريي المقطوع. لم أكبر على يدها كما شئنا: أنا وهي، افترقنا عند منحدر الرّخام... ولوّحت سحبٌ لنا، ولماعزٍ يرث المكان. وأنشأ المنفى لنا لغتين: دارجةً... ليفهمها الحمام ويحفظ الذكرى، وفصحى... كي أفسّر للظلال ظلالها! ما زلت حيًّا في خضمّك. لم تقولي ما تقول الأمّ للولد المريض. مرضت من قمر النحاس على خيام البدو. هل تتذكرين طريق هجرتنا إلى لبنان، حيث نسيتني ونسيت كيس الخبز [كان الخبز قمحيًّا]. ولم أصرخ لئلاّ أوقظ الحرّاس. حطّتني على كتفيك رائحة الندى. يا ظبيةً فقدت هناك كناسها وغزالها... لا وقت حولك للكلام العاطفيّ. عجنت بالحبق الظهيرة كلّها. وخبزت للسّمّاق عرف الديك. أعرف ما يخرّب قلبك المثقوب بالطاووس، منذ طردت ثانيةً من الفردوس. عالمنا تغيّر كلّه، فتغيّرت أصواتنا. حتّى التحيّة بيننا وقعت كزرّ الثوب فوق الرمل، لم تسمع صدًى. قولي: صباح الخير! قولي أيّ شيء لي لتمنحني الحياة دلالها. هي أخت هاجر. أختها من أمّها. تبكي مع النايات موتى لم يموتوا. لا مقابر حول خيمتها لتعرف كيف تنفتح السماء، ولا ترى الصحراء خلف أصابعي لترى حديقتها على وجه السراب، فيركض الزّمن القديم بها إلى عبثٍ ضروريٍّ: أبوها طار مثل الشركسيّ على حصان العرس. أمّا أمّها فلقد أعدّت، دون أن تبكي، لزوجة زوجها حنّاءها، وتفحّصت خلخالها... لا نلتقي إلاّ وداعًا عند مفترق الحديث. تقول لي مثلاً: تزوّج أيّة امرأة من الغرباء، أجمل من بنات الحيّ. لكن، لا تصدّق أيّة امرأة سواي. ولا تصدّق ذكرياتك دائمًا. لا تحترق لتضيء أمّك، تلك مهنتها الجميلة. لا تحنّ إلى مواعيد الندى. كن واقعيًّا كالسماء. ولا تحنّ إلى عباءة جدّك السوداء، أو رشوات جدّتك الكثيرة، وانطلق كالمهر في الدنيا. وكن من أنت حيث تكون. واحمل عبء قلبك وحده... وارجع إذا اتّسعت بلادك للبلاد وغيّرت أحوالها... أمّي تضيء نجوم كنعان الأخيرة، حول مرآتي، وترمي، في قصيدتي الأخيرة، شالها!
    =======Remarks=======
    في السودان
    Correct data or lyrics

    Contact Us
    ©2008- 2017 All Rights Reserved.
    0.07 Seconds